خلاصة RSS

قد كبرنا يا أمي

Posted on

 

 

 

اااه .

Posted on

من قآل بأن الموت يغآدر هآدئا ، من قآل بان الموت يأخذ دون مقآبل ، ومن قآل بانه حين يسلبنآ روحنآ لآ يهبنآ شيئا اخر مكآنهآ ، ومن لآحظ بان الموت يملك صفآت غريبه لآحظتها ..!
إن موت الأحيآء يستفز اشيآئهم بطريقة مذهلهْ ، فمآ ان يغآدروآ مسرح الحيآة حتى تتضخم بممتلكآتهم روآئحهم ، فتنبعثُ بقوة عجيبه بالرغم من ان ملآبسهم غُسلت بعد موتهم ، والحفة اسرتهم استبدلت بعد ان غآدروهآ ، الا ان كل ما مس جسدهم ذآت يوم اصبح يصدر روآئحهم بطريقة مخيفه ..! وكأن حآجيآتهم ترفضُ أن تكونْ لآ خرين غيرهمْ ، وكأنهآ ترفع الحدآد عليهم ، رآئحة غريبه ، مزيج من بعض عطورهمْ وقليلا من رآئحة اجسآدهم ونقطة حآرقه ، تشعر بان حنجرتك تحترق عندمآ تشتم هذآ المزيج المخيف من الذكرى ..! تمآما كسبحة جدي الذي لطآلمآ كان يدآعبهآ بيده ، الآ انني لآ اذكر انني شممت لهآ رآئحة مطلقا ..! وبمجرد ان فآرق الحيآة اصبحت استنشق رآئحته فيهآ بكثآفة عجيبه ..! بالامس شعرت بانني لمْ اعد اريد ان احتفظ بذكريآتي اردتُ ان اتخلص من كل ما يذكرني باهلي وصديقآتي وكل شخص احببته يوما ، خشية ان اشتم رآئحتهم ذآت حين فاعلم بموتهمْ قبل ان يخبرني احدْ ..! فأتلوى حزنا وحدي قبل ان يعلمْ الآخرون بذلك ..!

فاجئني الموت

Posted on

 

إذا فاجأني الموت في وقت من الأوقات ، فإنني أصافحه و لا أخافه ، بقدر ما أخاف المرض ، فالمرض ألم مذل لا يحتمل ، لكن الموت ينهى كل شيء !..

**

Posted on

 

يبدو أن الذى يحب بصدق كالذى يكتب، يزداد هشاشة كلما ازداد تعمقاً فى الأشياء و كلما وقع سجيناً للذاكرة ”

احتياج

Posted on

 

أحَيآناً

• تحتاج للهروب بعيداً فقط لترى من سيجري خلفك

• تحتاج للحديث بنعومة وهدوء فقط لترى من يستمع إليك

• تحتاج لتدخل في شجار فقط لترى من سيكون إلى جانبك…

• تحتاج لإتخاذ قرار خاطئ فقط لترى من هو موجود لإصلاحه

• تحتاج لأن تتخلى عن من تحب فقط لترى إن كان يحبك بالقدر الكافي لأن ” يعود إليك “ !!ـ

تفاءل .

Posted on

 

خُذ آلٱمُور بِتفآؤلْ , بِهدوءْ , بِمرَحْ ، قَلّل مِنْ تدآوُلگ ﺂلٱخبَآر ﺂلسَيئہ وَ آستِمآعگ لهَآ ! وَ ﺂستَمعْ لِمآ يُدخلْ ﺂلطَمأنينةَ لِنفسگ

 “ ﺂفعَلْ شَيئًا إيجّآبيًآ … بصصصدّق , ﺂدعُ اﻟلّہ ﺂنسَ ﺂلرسميَّآتْ , وآلنفخَہ ﺂلگآذِبہَ ! لٱ تطلُبْ ﺂلمُسَتحيلْ ! وَ لٱ تنسَ ! ﺂلنَورُ

يملٱ ﺂلسَمآءْ ~ فقَط ﺂبعِد يديگ عَنْ عينّيگ

( الحَيآة ) ! سحآبَہ فِي رَبيع عُمر الٱِنسّآن ‘ سُرعآنَ مَ تمضّيٌ وَ تبقىىَ الذگريآت ♡

إبتسِمُوآ فَلٱ شَيءْ يستَحقْ الكدر

أقدارنا ؛

Posted on

 

كُل شيْ كُتب لنا و نحن فيْ .( الأرحام ). ( أسماؤنا , أشقياء أمـ سُعداء , هِباتنا , رِزقنا وحتّىَ نهايتنا ) ! …لكن تذكّر

( لا يُرد القضآء إلا الدُعاء , وليس ثمة من هوَ أرحمـ بك من ربك )

إلهيْ ’ / أبدل عسرنا يسرا , وفرّج عنا كل ما ضاقت بهِ صدورنا , وحال معه صبرنا و إرزقنا من حيث لا نحتسِب

%d مدونون معجبون بهذه: